الارواح المتمردة
السلام عليكم
مرحبا اخي/ اختي العضوة حللت سهلا ونزلت اهلا بيننا نتمنى لك اقامة طيبة والافادة والاستفادة بين عائلتك واسرتك في منتدى
الارواح المتمردة

الارواح المتمردة

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» جميع المشاهير الذين هم من نفس مواليد برجك
الخميس ديسمبر 03, 2015 3:32 pm من طرف الموناليزا

»  ♥ إشتقنا إليك ♥
الخميس ديسمبر 03, 2015 3:28 pm من طرف الموناليزا

» شوبتقول للشخص يللي ببالك\\\
الخميس ديسمبر 03, 2015 3:23 pm من طرف الموناليزا

»  هل تهمك سمعتك فى النت ؟
السبت يونيو 06, 2015 2:32 pm من طرف الموناليزا

» جزايري زار صيني في السبيطار
الإثنين يونيو 01, 2015 12:40 pm من طرف الموناليزا

» اضحك
الأحد مايو 31, 2015 10:09 pm من طرف الموناليزا

» اضحك
الأحد مايو 31, 2015 10:09 pm من طرف الموناليزا

» مقهى ملاك
الإثنين فبراير 02, 2015 12:13 pm من طرف شعلة في ماء راكد

» عيد ميلاد زيزووووو
الأحد يناير 18, 2015 7:23 pm من طرف شعلة في ماء راكد

المواضيع الأكثر نشاطاً
حملة مليون سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر
صلو على النبى صلى الله عليه وسلم
اتحداك تعد للعشره محد يقاطعك >>لعبة قديمه
سجل حضورك باسم شخص تحبه
أخطف العضو الي قبلك وقلنا وين توديه........
♥ إشتقنا إليك ♥
مقهى ملاك
شخصيات اسلامية
حملة مليون سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر
سجن الاعضاء
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 الرساله الثالثة والأخيرة (حبيبتى تلك التى ابت ان تستوى على الجودى)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lechevalier
متمرد جريء


عدد المساهمات : 202

اعلام الدول : مصر

مزاج العضو : رايق

العمل/الترفيه : professeur de francais

مُساهمةموضوع: الرساله الثالثة والأخيرة (حبيبتى تلك التى ابت ان تستوى على الجودى)   السبت مارس 17, 2012 11:26 pm

سيدي نزار :


لم آت في زمن شح به الرجال ...
ولم أكن كاهنا ولا قارئ كف ولا ضارب رمل ...
فقط عندما كنت في مقتبل شبابي ..
وبينما كنت استظل بشجرة حناء ...
وبنات القرية يرددن أنشودة الرعاة ...
خطت يدي عبارة :


(( المرأة قصيدة شعرية من سبعين بيتا استطعت كتابة خمسة أبيات منها ولا يزال يحدوني الأمل إلى كتابتها كاملة)) ...

والله لا أدري لماذا كتبت تلك العبارة ...


وكيف استنطقت عشق النساء طواعية لزمني ...



أبصرت وكأن الشعر بيتا …



والفم بيتا …



والنطق بيتا …



والحاجب بيتا …



والقوام بيتا …



والضحكة بيتا …



وكذلك الغنج والدلال والتمايل والابتسامة ….


كلها أبصرتها أبياتا …


وكل بيت ٍ يحتاج إلى حفظ لحرفه وفحواه …


سيدي نزار :


حتما سأتلو عليك ما حل بي خلال ثلاثون عاما ....


في بداية عشقي رفضت عشق امرأة كانت تعشق الرسم بالصلصال ...


وهأنذا سيدي أرفض عشق امرأة وجدتها إنسانة ولكنها كانت هوايتها تقريب الأعداد الصحيحة إلى أقرب عدد عشري ...


عرضت حبها ورفضته ...


كلهن سيدي يأتين كالريح ويذهبن كذلك ...


حتى لقد أصبح قلبي كقلب أم موسى فارغا ...


لقد صنعت لإحداهن من أضلعي مركب نجاة وأبت لا تستوي على الجودي ...


حادثتني قائلة :


دعني أكون تلك الطفلة التي تعثرث في جلبابها أبان صعود الطالبات لتلك الحافلة ...


ألم تصف قلبك كحافلة تقل الطالبات فهن يتدافعن للصعود ...


بل اجعل قلبك محطة عبور لي كمطار تلك المدينة أبان الحج ...


فالنساء يهبطن ويغادرن دون معوقات وهناك تنازلات عدة من أجلهن ...


لك سيدي أن تجعلني تلك التفاحة الباردة التي وجدها طفلا وهو صائم قبيل الغروب …


أجبتها :


كل النساء يتحدثن عن الحب ويعشقن ولكنهن يتنازلن فجأة عند وجود البديل ...


الثلاثون قالت :


مشكلتك سيدي بأنك تعاني من فراغ عاطفي وغادرتني دون اكتراث ...


الأربعون قالت :


كل اللاتي أتين لا يجدن فن الاحتواء وبعد شهر لم أجد لها ذكرا ...


الخمسون قالت :


كلهن أتوا وقلبك يشتكي اليتم عكسي تماما أتيت وقلبك يصدح كالبلبل وذهبت ولم تعد ...


الستون :


أشاركك العمر والألم بل كلانا ربما قاده قدره للآخر وبعد ثلاثة أشهر تركت قريتنا وإلى اليوم لا أعلم عنها شيئا ...

وأخيرا هذه الرابعة والستون ...


أتت ولكن اعتذرت كوني بدأت أجيد كثيرا تقرير المصير ...
بادرة أولى لم يسبقني إليها أحد من الرجال ...
فأنا الرجل الذي أعتذر عن عشق امرأة ...


أربعة وستون امرأة ذات حجاب كلهن أتين وذهبن ..


عبارتي المقروءة تلك من صغري ...


صاحبة وصف المرأة كقصيدة من سبعين بيتا باتت على وشك الختام ...


ولكن أبياتها الأخيرة ...


أقسمت بأني أنا من سيضع توجه حرفها ...

بعد أن وضع لها قدري قافيتها ...

***********
احمد يحيى
● كـاتـب ●
[.. الْنَّغَمُ الْمُهَاجِر ..]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرساله الثالثة والأخيرة (حبيبتى تلك التى ابت ان تستوى على الجودى)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الارواح المتمردة  :: عالم الكلمات :: مملكة القصائد-
انتقل الى: