الارواح المتمردة
السلام عليكم
مرحبا اخي/ اختي العضوة حللت سهلا ونزلت اهلا بيننا نتمنى لك اقامة طيبة والافادة والاستفادة بين عائلتك واسرتك في منتدى
الارواح المتمردة

الارواح المتمردة

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» تسابيح رمضـــــان
الثلاثاء يوليو 15, 2014 5:50 pm من طرف #ابراهيم#

» شوبتقول للشخص يللي ببالك\\\
الأحد يوليو 06, 2014 9:05 pm من طرف #ابراهيم#

» مدونتي \\\ يوميات مسافر \\\
الأحد يوليو 06, 2014 8:25 pm من طرف #ابراهيم#

» اهداء للكل وخصوصي الزوار الكرام\\\
السبت يوليو 05, 2014 12:25 am من طرف #ابراهيم#

»  ♥ إشتقنا إليك ♥
الخميس يوليو 03, 2014 1:37 am من طرف #ابراهيم#

» اين الادارة ..
الخميس يوليو 03, 2014 1:36 am من طرف #ابراهيم#

» تسابيــــــــــــح
الخميس يوليو 03, 2014 12:41 am من طرف #ابراهيم#

» دوره تنمية مهارات مديري ومسئولي الشئون القانونية - مركز فضاء قطر
الخميس يونيو 19, 2014 11:37 am من طرف ندى عاطف

» دورة الأساليب الحديثة في إعداد تقارير الرقابة الداخلية و وسائل الرقابة والتدقيق للاختلاسات - مركز فضاء قطر
الخميس يونيو 19, 2014 11:27 am من طرف ندى عاطف

المواضيع الأكثر نشاطاً
حملة مليون سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر
صلو على النبى صلى الله عليه وسلم
اتحداك تعد للعشره محد يقاطعك >>لعبة قديمه
سجل حضورك باسم شخص تحبه
أخطف العضو الي قبلك وقلنا وين توديه........
♥ إشتقنا إليك ♥
مقهى ملاك
شخصيات اسلامية
حملة مليون سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر
سجن الاعضاء
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
شاطر | 
 

 مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
وداد
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات: 3919

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : رايق


مُساهمةموضوع: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    الجمعة سبتمبر 30, 2011 10:30 am

الفصل الاول



تعريف العصر الجاهلي


• يعرف العصر الجاهلي بالفترة الممتدة قبل بعثة محمد صلى الله عليه وسلم واستمرت قرن ونصف قبل بعثته .

• سمي بالعصر الجاهلي لما شاع فيه من الجهل وليس المقصود بالجهل الذي هو ضد العلم بل الجهل الذي ضد الحلم .

• امتاز العصر الجاهلي بظهور الشعراء وبروز قصائدهم التي نالت الإستحسان ، إذ قاموا بتعليق بعض تلك القصائد على جدران الكعبة لتدل على عظمتها ، كأمثال معلقة امرؤ القيس و طرفة بن العبد.

• العصر الجاهلي كان في شبه جزيرة العرب ومعظمها صحراويّة يسودها الجفاف ، فَطَبَعَتْ الصّحراء طابعها على أهلها ، فأصبحوا يتحلّون بالشّهامة والكرم والوفاء وحبّ الحريّة .

• كان العربُ في العصر الجاهلي يعيشون على الرعي والتّنقّل

وقلّما عَرَفوا حياةَ الاستقرار.

• كان للعرب في العصر الجاهلي أسواق تجارية كسوق عكاظ الذي كان يتوافد إليه الشعراء والتجار ، وكانت الأشعار تُتَداوَل شفوياً في الأسواق. وكانت اللغة العربيةُ معروفةً في العصر الجاهلي




" البيئة الجغرافية للعرب "

شبه جزيرة العرب صحراوية في معظمها يسود أرضها الجفاف ولكن حين تحظى بمطر أو ينبوع يتحول بعض أجزائها روضات بهيجة تسر الناظرين.
ولاشك أن الإنسان هو ابن الأرض تطبعه بطابعها وتلون أخلاقه ومزاجه وعاداته بلون تضاريسها ومن هنا فقد طبعت الصحراء أخلاق العرب بطابعها فتحلوا بالشهامة والكرم والنجدة وكراهة الخسة والضيم وقد كانت كل هذه الصفات موضوعات خصبة أمدت الأدب العربي بمعظم أفكاره ومعانيه.



"حياة العرب الاجتماعية "

كان عرب الجاهلية فريقيين وهم : حضر وكانوا قلة وبدو وهم الكثرة .
أما الحضر فكانوا يعيشون في بيوت مبنية مستقرة ويعملون في التجارة - الزراعة - الصناعة ويحيون حياة استقرار في المدن والقرى ومن هؤلاء المدن سكان مدن الحجاز : مكة -يثرب - الطائف - سكان مدن اليمن كصنعاء - وكثيرون من رعايا مملكة المناذرة ومملكة الغساسنة .
كما أنه من أشهر حضر الجاهلية سكان مكة وهم قريش أحلافها وعبيدها وكانت قوافلهم آمنة محترمة لأن الناس يحتاجون إلى خدمات قريش أثناء موسم الحج ولهذا ازدهرت تجارة قريش وكانت لها رحلتان تجاريتان رحلة الشتاء إلى اليمن ورحلة الصيف إلى الشام.
وأما أهل البادية فكانت حياتهم حياة ترحال وراء منابت العشب لأنهم يعيشون على ماتنتجه أنعامهم وكانوا يحتقرون الصناعة ويتعصبون للقبيلة ظالمة أو مظلومة .
2- كانت المرأة شريكة مخلصة للرجل في حياته تساعده في حاضرته أوباديته وتتمتع باحترامه حتى لقد اشتهرت بعض النساء في الجاهلية بالرأي السديد.




حياة العرب الأخلاقية " "

كانت لعرب الجاهلية أخلاق كريمة تمم الإسلام مكارمها وأيدها كما كانت لهم أخلاق ذميمة أنكرها الإسلام وعمل على محوها .
فمن أخلاقهم الكريمة: الصدق- الوفاء- النجدة- حماية الذمار- الجرأة والشجاعة- العفاف- احترام الجار- الكرم وهو أشهر فضائلهم وبه مدحهم الشعراء.
" " أما عاداتهم الذميمة " "
الغزو -النهب والسلب- العصبية القبلية - وأد البنات- شرب الخمر - لعب القمار.





حياتهم السياسية " "

كان العرب من حيث حياتهم السياسية ينقسمون إلى قسمين :
1- قسم لهم مسحة سياسية ، وهؤلاء كانوا يعيشون في إمارات مثل: إمارة الحيرة- امارة الغساسنة - إمارة كندة - مكة يمكن اعتبارها من هذا القبيل لأن نظاماً سياسياً كان ينتظمها .
2- قسم ليس لهم وضع سياسي ، وهم من البدو الرحل ينتمون إلى قبيلة معروفة وتخضع كل قبيلة لشيخها .



الحياة الدينية للعرب " "

كان معظم العرب وثنيين يعبدون الأصنام ومن أشهر أصنامهم: هبل- اللات- العزى-مناة كما كانت لهم هناك أصنام خاصة في المنازل.
كما أن من العرب من عبد الشمس والقمر والنجوم ، وكان القليل من العرب يهود أو نصارى لكنهم لم يكونوا على بصيرة وفهم لشريعتهم .
على أن فئة من عقلاء العرب لم تعجبهم سخافات الوثنية وهدتهم فطرتهم الصافية فعدلوا عن عبادة الأصنام وعبدوا الله على ملة ابراهيم عليه السلام وكانوا يسمون الحنفاء .
ومن هؤلاء: قس بن ساعدة - ورقة بن نوفل - أبو بكر الصديق - كما كان محمد صلى الله عليه وسلم يتعبد في الغار على ملة ابراهيم فكان أيضا من الحنفاء .



*حياة العرب العقلية:

*العلم نتيجة الحضارة،وفي مثل الظروف الاجتماعية التي عاشها العرب،لا يكون علم منظم،ولا علماء يتوافرون على العلم،يدونون قواعده و يوضحون مناهجه إذ أن وسائل العيش لا تتوافر،ولذلك فإن كثيرا منهم لا يجدون من وقتهم ما يمكنهم من التفرع للعلم،والبحث في نظرياته وقضاياه.
*وإذا كانت حياة العرب لم تساعدهم على تحقيق تقدم في مجال الكتب والعمل المنظم،فهناك الطبيعة المفتوحة بين أيديهم،و تجارب الحياة العملية وما يهديهم إليه العقل الفطري،وهذا ما كان في الجاهلية،فقد عرفوا كثيرا من النجوم ومواقعها،والأنواء وأوقاتها،واهتدوا إلى نوع من الطب توارثوه جيلا بعد جيل،وكان لهم سبق في علم الأنساب والفراسة،إلى جانب درايتهم القيافة والكهانة،كما كانت لهم نظرات في الحياة. *أما الفلسفة بمفهومها العلمي المنظم،فلم يصل إليها العرب في جاهليتهم ،وإن كانت لهم خطرات فلسفية لا تتطلب إلا التفات الذهن إلى معنى يتعلق بأصول الكون،من غير بحث منظم وتدليل وتفنيد،من مثل قول زهير:
رأيت المنايا خبط عشواء من تصب تمته ومن تخطئ يعمر فيهرم
*واكبر ما يتميز به العرب الذكاء وحضور البديهة وفصاحة القول لذلك كان أكبر مظاهر حياتهم الفكرية: لغتهم وشعرهم وخطبهم ووصاياهم و أمثالهم.

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لبؤة جزائرية
الكونتيسة


عدد المساهمات: 2870

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : غزل


مُساهمةموضوع: رد: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    الجمعة سبتمبر 30, 2011 10:36 am

شكرا وداد

علي الثقافة العامة

تقبلي وجودي

مع خالص ودي

و سلامي

_________________



i need you but..... i looooooooove you more than i need you

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات: 3919

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : رايق


مُساهمةموضوع: رد: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    السبت أكتوبر 01, 2011 9:58 am

الفصل الثاني
الشعر والشعراء في العصر الجاهلي


أغراض الشعر الجاهلي:

وأغراض الشعر الجاهلي التي نريد بسط القول فيها هي: المدح، الهجاء، الرثاء، الفخر، الوصف، الغزل، الاعتذار، الحكمة، مع أن القصيدة العربية الواحدة تشمل عدداً من الأغراض؛ فهي تبدأ بالغزل ثم يصف الشاعر الصحراء التي قطعها ويتبع ذلك بوصف ناقته، ثم يشرع في الغرض الذي أنشأ القصيدة من أجله من فخر أو حماسة أو مدح أو رثاء أو اعتذار، ويأتي بالحكمة في ثنايا شعره فهو لا يخصص لها جزءاً من القصيدة.



من ابرز شعراء الجاهلية


أُحَيحَةِ بنِ الجَلّاح
? - 129 ق. هـ / ? - 497 م
أُحَيحَة بن الجُلاح بن الحَرِيش الأوسي أبو عمرو.
شاعر جاهلي، من دهاة العرب وشجعانهم.
قال الميداني: كان سيد يثرب، وكان له حصن فيها سماه المُستَظلّ،
وحصن في ظاهرها سماه الضحيان، ومزارع وبساتين ومال وفير.
وقال البغدادي: كان سيد الأوس في الجاهلية وكان مرابياً كثير المال.
أما شعره فالباقي منه قليل جداً.
وفي الأغاني أن سلمى بنت عمرو العدوية كانت زوجة لأحيحة وأخذها
بعده هاشم بن عبد مناف فولدت له عبد المطلب وبهذا تكون وفاة أحيحة
قبل وفاة هاشم المتوفى نحو عام 102 قبل الهجرة.


من قصائده ومعلقاته


أَخلَقَ الرَبعُ مِن سُعادَ فَأَمسىرَبعُهُ مُخلَقاً كَدَرسِ المَلاةِ
بالياً بَعدَ حاضِرِ ذي أَنيسٍمِن سُلَيمى إِذ تَغتَدي كَالمَهاةِ
[size=21]/
[/size]


لَم أَرَ مِثلَ الأَقوامِ في غَبَنِ الأَيّامِ يَنسونَ ما عَواقِبُها
يَرَونَ إِخوانَهُم وَمَصرَعَهُموَكَيفَ تَعتاقُهُم مَخالِبُها
فَما تُرَجّي النُفوسُ مِن طَلَبِ الخَيرِ وَحُبُّ الحَياةِ كاذِبُها

/





أوس بن حَجَر

95 - 2 ق. هـ / 530 - 620 م
أوس بن حجر بن مالك التميمي أبو شريح.
شاعر تميم في الجاهلية، أو من كبار شعرائها، أبوه حجر هو زوج أم زهير بن أبي سلمى، كان كثير الأسفار، وأكثر إقامته عند عمرو بن هند في الحيرة. عمّر طويلاً ولم يدرك الإسلام.
في شعره حكمة ورقة، وكانت تميم تقدمه على سائر الشعراء العرب. وكان غزلاً مغرماً بالنساء.



من قصائده ومعلقاته


عَدَدتَ رِجالاَ من قُعَين تَفَجُّساًفما ابْنُ لُبَيْنى والتفجّسُ والفَخرُ
شَأتكَ قُعَيْنٌ غَثُّها وَسَمِينُهَاوأنْتَ السّهُ السفْلى إذا دُعيتْ نصْرُ
وَعَيّرْتَنَا تَمرَ العِرَاقِ وبُرَّهُوَزَادُكَ أيْرُ الكلبِ شَوّطَهُ الجَمْرُ
مَعازيلُ حَلاّلونَ بالغَيْبِ وَحدَهمبعمياءَ حتى يُسألوا الغدَ ما الأمرُ
فَلَوْ كُنْتُمْ من اللّيالي لَكُنْتُمُكَلَيْلَة ِ سِرٍّ لا هِلالٌ ولا بَدْرٌ
فدعها وسلِّ الهمَّ عنكَ بجسرة ٍعليها من الحَوْلِ الذي قد مضى كَتْرُ

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات: 3919

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : رايق


مُساهمةموضوع: رد: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    السبت أكتوبر 01, 2011 10:08 am





بشرُ بنُ أَبي خازِم
? - 22 ق. هـ / ? - 601 م
بشر بن أبي خازم عمرو بن عوف الأسدي، أبو نوفل.
شاعر جاهلي فحل، من الشجعان، من أهل نجد، من بني أسد بن خزيمة.

كان من خبره أنه هجا أوس بن حارثة الطائي بخمس قصائد، ثم غزا طيئاً فجرح وأسره بنو نبهان الطائيون فبذل لهم أوس مائتي بعير وأخذه منهم، فكساه حلته وحمله على راحلته وأمر له بمائة ناقة وأطلقه، فانطلق لسان بشر بمدحه فقال فيه خمس قصائد محا بها الخمس السالفة.

توفي قتيلاً في غزوة أغار بها على بني صعصعة بن معاوية، رماه فتى من بني واثلة بسهم أصاب ثندؤته.




من قصائده ومعلقاته



















سائِل هَوازِنَ عَنّا كَيفَ شَدَّتُنابِالحِنوِ يَومَ اِتَّقَونا بِاِبنِ مَثقوبِ
يَدعوا كِلاباً وَفيهِ صَدرُ مُطَّرِدٍلَدنٍ مَهَزَّتُهُ صُلبِ الأَنابيبِ
أَمّا عُقَيلٌ فَنَجّاها وَقَد شَرَعَتفيها الأَسِنَّةُ رَكضٌ غَيرُ تَكذيبِ
بِكُلِّ مُقوَرَّةٍ جَرداءَ ضامِرَةٍفيها عُلالَةُ إِحضارٍ وَتَقريبِ
يَومَ اِتَّقَتنا قُشَيرٌ بِالحَريشِ هَوىكِلا الفَريقَينِ مَحروبٍ وَمَسلوبِ







ثابت بن جابر

تَأبَط شَراً
? - 85 ق. هـ / ? - 540 م
ثابت بن جابر بن سفيان، أبو زهير، الفهمي.
من مضر، شاعر عدّاء، من فتاك العرب في الجاهلية، كان من أهل تهامة، شعره فحل، قتل في بلاد هذيل وألقي في غار يقال له رخمان فوجدت جثته فيه بعد مقتله.



[size=25]من قصائده ومعلقاته [/size]



أغَرَّكَ مِنِّي يَا بْنَ فَعْلَة َ عِلَّتِيعَشِيَّة َ أَنْ رَابَتْ عَلَيَّ رَوَائِبِي
وموقدُ نيرانٍ ثلاثٍ فَشَرّهاوألأمها إذ قُدتُها غيرَ عازبِ
سَلَبْتَ سِلاَحِي بَائِساً وَشَتَمْتَنِيفيا خَيرَ مسلُوبٍ ويا شرَّ سالبِ
فإن أكُ لم أخضِبكَ فيها فإنّهانيوبُ أساويدٍ وشولُ عقاربِ
ويا ركبة َ الحمراءِ شرَّة ََ ركبة ٍوكادتْ تكونُ شرّ ركبة َ راكبِ


/



وَاذْهَبْ صُرَيْمُ كَيْ نَحُلَّنْ بَعْدَهَاصَغْوَا وَحُلَّنْ بِالْجَمِيعِ الْحَوْشَبَا



_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات: 3919

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : رايق


مُساهمةموضوع: رد: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    السبت أكتوبر 01, 2011 10:18 am


[size=9][size=25]حاتَم الطائي
[/size]
? - 46 ق. هـ / ? - 577 م
حاتم بن عبد الله بن سعد بن الحشرج الطائي القحطاني، أبو عدي.
شاعر جاهلي، فارس جواد يضرب المثل بجوده. كان من أهل نجد، وزار الشام فتزوج من ماوية بنت حجر الغسانية، ومات في عوارض (جبل في بلاد طيء)
[/size]


من معلقاته وقصائده



كريمٌ، لا أبت الليل، جاد،أُعَدّدُ بالأنامِل ما رُزِيتُ
إذا ما بتّ أشرب، فوق ري،لسكر في الشراب، فلا رويتُ
إذا مابتُّ أختل عرس جاري،ليختفي الظلام، فلا خفيتُ
أأفضَحُ جارَتي وأخونُ جاري؟معاذ الله أفعل ما حييتُ



زُهَير بن أبي سُلمَى
? - 13 ق. هـ / ? - 609 م
زهير بن أبي سلمى ربيعة بن رباح المزني، من مُضَر.
حكيم الشعراء في الجاهلية وفي أئمة الأدب من يفضّله على شعراء العرب كافة.
قال ابن الأعرابي: كان لزهير من الشعر ما لم يكن لغيره: كان أبوه شاعراً، وخاله شاعراً، وأخته سلمى شاعرة، وابناه كعب وبجير شاعرين، وأخته الخنساء شاعرة.
ولد في بلاد مُزَينة بنواحي المدينة وكان يقيم في الحاجر (من ديار نجد)، واستمر بنوه فيه بعد الإسلام.
قيل: كان ينظم القصيدة في شهر وينقحها ويهذبها في سنة فكانت قصائده تسمّى (الحوليات)، أشهر شعره معلقته التي مطلعها:
أمن أم أوفى دمنة لم تكلم
ويقال : إن أبياته في آخرها تشبه كلام الأنبياء.


من قصائده ومعلقاته


لمنِ الديارُ غشيتها بالفدفدِ؟كالوحيِ في حجرِ المسيلِ المخلدِ
وإلى سِنانٍ سَيْرُها وَوَسِيجُهَاحتى تُلاقِيَهُ بطَلْقِ الأسْعُدِ
نِعْمَ الفَتى المُرّيّ أنْتَ إذا هُمُحَضَرُوا لدَى الحَجَراتِ نارَ المُوقدِ
ومفاضة ٍ، كالنهي، تنسجهُ الصبابَيضَاءَ كَفّتْ فَضْلَها بمُهَنّدِ
[size=21]/



لسلمَى ، بشرقيِّ القنانِ، منازلُورَسْمٌ بصَحراءِ اللُّبَيَّينِ حائِلُ
منَ الأكرَمينَ مَنصِباً وضريبَة ًإذا ما شتا تأويِ إليه الأراملُ
[/size]

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات: 3919

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : رايق


مُساهمةموضوع: رد: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    السبت أكتوبر 01, 2011 10:24 am

زهير بن جَناب الكلبي
? - 64 ق. هـ / ? - 560 م
زهير بن جناب بن هبل الكلبي، من بني كنانة بن بكر.
أحد أمراء العرب وشجعانهم المشهورين في الجاهلية وخطيب قضاعه
وسيدها وشاعرها ووافدها إلى الملوك.
وفي أيامه دخلت قضاعة (قبيلته) في النصرانية، وكان من المعمرين،
واشتهر في مواقعه مع غطفان وبكر وتغلب وبني القين.
وكان سبب غزوه لغطفان أنهم اتخذوا حرماً مثل حرم مكة لا يقتل صيده
ولا يهاج عائذه، فقاتلهم وظفر بهم. !!
ولما حكم أبرهة اليمن أمّره على بكر وتغلب إلا أنهم خرجوا عليه فطعنه
وهو نائم ابن زيابه (أحد بني تميم بن ثعلبة) وظن أنه قد قتله إلا أن
زهيراً نجى من الموت وعاد فقاتلهم قتالاً شديداً.
ويقال أن زهير أحد الذين شربوا الخمر في الجاهلية حتى قتلتهم.

//
/
/
أَلا أَصبَحَت أَسماءُ في الخَمرِ تَعذِلُ
وَتَزعَمُ أَنّي بِالسَفاهِ مُوَكَّلُ
فَقُلتُ لَها كُفّي عِتابَكِ نَصطَبِح
وَإِلّا فَبيني فَالتَعَزُّبُ أَمثَلُ




[size=25][b]سَلامَة بن جَندَل
? - 23 ق. هـ / ? - 600 م
سلامة بن جندل بن عبد عمرو، أبو مالك، من بني كعب بن سعد التميمي.
شاعر جاهلي من الفرسان، من أهل الحجاز. في شعره حكمة وجودة، يعد في طبقة المتلمس، وهو من وصاف الخيل.


/
منْ مبلغٌ عنَّا كلاباً وكعبها
وحيَّ نميرٍ، باليقينِ رسولُ
فإِنّي ، بيومٍ مِثلِ يَومٍ بِمُلزَقٍ
لكمْ، ولقاءٍ- إنْ حييتُ- كفيلُ
غداة َ تركنا منْ ربيعة ِ عامرٍ
دماءً بأعلى الواديينِ تسيلُ



[/b][/size]

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات: 3919

اعلام الدول: الجزائر

مزاج العضو : رايق


مُساهمةموضوع: رد: مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي    السبت أكتوبر 01, 2011 10:30 am

لَقيطِ بنِ يَعمُر
? - 249 ق. هـ / ? - 380 م
لقيط بن يَعمر بن خارجة الإيادي.
شاعر جاهلي فحل، من أهل الحيرة، كان يحسن الفارسية واتصل بكسرى سابور (ذي الأكتاف)، فكان من كتّابه والمطلعين على أسرار دولته ومن مقدمي مترجميه.


/

سلام في الصحيفة من لقيط
إلى من بالجزيرة من إياد
بأن الليث كسرى قد أتاكم
فلا يشغلكم سوق النقاد
أتاكم منهم ستون ألفاً
يزجّون الكتائب كالجَراد
على حنق أتينكم فهذا
أوان هلاككم كهلاك عاد






هدبة بن الخشرم
? - 50 ق. هـ / ? - 574 م
هدبة بن الخشرم بن كُرز، من بني عامر بن ثعلبة من سعد هذيم من قضاعة.

شاعر جاهلي فصيح من قبيلة عذرة وأمه شاعرة هي
(حية بنت أبي بكر بن أبي حية) وقد سماها التبريزي (ريحانة).


/



أَلا نغَقَ الغُرابُ عَليكَ ظُهراًأَلا في فيكَ مِن ذاكَ التُرابُ
يُخَبِّرُنا الغُرابُ بأَن ستَنأَىحَبائِبُنا فَقَدتُكَ يا غُرابُ

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مظاهر الحياة العقلية في العصر الجاهلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الارواح المتمردة  ::  :: -